3ر65 بالمائة ارتفاع في إجمالي السعة الدولية للإنترنت

العمانية _ شؤون عمانية

بلغ إجمالي عدد خطوط الهاتف الثابت في السلطنة 594 ألفا و550 خطا حتى نهاية ديسمبر 2020م بارتفاع نسبته 4ر0بالمائة وفق ما أشارت إليه الإحصاءات الصادرة عن المركز الوطني للإحصاء والمعلومات.

وسجلت خطوط الهاتف الثابت التماثلية التي تشمل مسبقة الدفع وآجلة الدفع انخفاضا حتى نهاية ديسمبر 2020م ما نسبته 4ر7 بالمائة مقارنة بالجملة حتى نهاية ديسمبر 2019م ليبلغ عددها 297 ألفا و764 اشتراكا، وسجلت خطوط قنوات الشبكة الرقمية للخدمات المتكاملة انخفاضا أيضا ما نسبته 9ر2 بالمائة ليبلغ عددها 47 ألفا و589 اشتراكا، وانخفض عدد الاشتراكات الثابتة اللاسلكية بنسبة 1ر10بالمائة ليبلغ عددها ألفا و405 اشتراكات ، في حين ارتفع عدد اشتراكات الهاتف الثابت الموصلة بتقنية بروتوكول الإنترنت بنسبة 13 بالمائة عن الجملة حتى نهاية ديسمبر 2019م ليبلغ 240 ألفا و991 اشتراكا.

وبلغ عدد اشتراكات الهواتف المتنقلة 6 ملايين و276 ألفا و535 اشتراكا
حتى نهاية ديسمبر 2020م بانخفاض نسبته 7ر1 بالمائة مقارنة بنهاية ديسمبر 2019م، حيث جاء العدد الأكبر في اشتراكات الهاتف المتنقل في المدفوع القيمة مسبقا حيث بلغ عدد الاشتراكات 5 ملايين و256 ألفا و180 اشتراكا بنسبة انخفاض قدرها 2ر6 بالمائة مقارنة بنهاية ديسمبر 2019م من بينها 4 ملايين و177 ألفا و70 مشغلا، ومليون و79 ألفا و110 خطوط إعادة البيع.

في حين ارتفع عدد المشتركين بخدمة الإنترنت الثابتة في السلطنة حتى نهاية ديسمبر 2020م بنسبة 5ر7 بالمائة وبلغ عددهم 510 آلاف و800 مشترك ، أما إجمالي الاشتراكات بخدمات النطاق العريض الثابتة فبلغ
508 آلاف و758 اشتراكا، فيما بلغ عدد الاشتراكات بواسطة الإنترنت ذي السرعة المنخفضة (أقل من 256 كيلوبتة/ ثانية) التي تشمل الاتصال الهاتفي وبعض خطوط الإنترنت المؤجرة ألفين و42 اشتراكا ، وبلغ عدد المشتركين النشطين بالإنترنت ذي النطاق العريض بالهاتف المتنقل 5 ملايين و385 ألفا و553 اشتراكا.

أما السعة الدولية للإنترنت فقد بلغت مليونا و541 ألفا و777 ميجابيت
بارتفاع نسبته 3ر65 بالمائة مقارنة بالجملة حتى نهاية ديسمبر عام 2019
م، وبلغ عدد الدوائر المحلية المؤجرة حوالي 6 آلاف و476 دائرة فيما استقر عدد منتفعي خطوط التلكس عند 116 خطا.