أمين سر “الصحفيين العمانية”: إنجاز 95% من تحضيرات استضافة فعاليات “الكونجرس”

كتب: عيسى القصابي

تواصل فرق العمل بجمعية الصحفيين العمانية والمتمثلة في لجان العلاقات والإعلام والتسويق والفعاليات والسكرتارية والمالية عقد اجتماعاتها بشكل يومي خلال هذه الفترة، استعدادا لانطلاق فعاليات المؤتمر العام للاتحاد الدولي للصحفيين ” الكونجرس ٣١ ” والذي ينطلق في ٣١ مايو وحتى ٣ يونيو.

وانتهت الفرق من بعض الأعمال المتمثلة في حجوزات قاعات المؤتمر والفنادق والخدمات والتذاكر والنقل وغيرها من الأعمال اللوجستية المختلفة التي يتطلب توفيرها في هكذا اجتماعات كبيرة.

وقد ترأس الدكتور محمد بن مبارك العريمي رئيس الجمعية وبحضور رؤساء الفرق العديد من الاجتماعات خلال الأسبوع الماضي، تم خلالها مناقشة سير العمل والوقوف على الصعوبات والتحديات التي قد تعترض عمل سير الفرق.

وقال طالب الضباري أمين سر جمعية الصحفيين العمانية إن تجهيزات المؤتمر قطعت شوطا كبيرا من مراحل الإعداد والتحضير لاستضافة المؤتمر العالمي الكونجرس 31 للاتحاد الدولي للصحفيين وذلك نتيجة الجهود التي تقوم بها لجان وفرق العمل المعنية بملف المؤتمر بالإضافة إلى الدعم المستمر من العديد من المؤسسات الحكومية والأهلية.

وأضاف: “بلغت نسبة ما تم إنجازه من تحضيرات أكثر من 95 ‎بالمائة حتى الآن سواء فيما يتعلق باستلام قوائم المشاركين واستخراج تأشيرات الدخول إلى السلطنة، وحجز مقر عقد المؤتمر وإقامة الوفود والفعاليات المصاحبة بالإضافة إلى إعداد الخطة الإعلامية للاستفادة بأكبر قدر من هذا التواجد الاعلامي العالمي لتكون سلطنة عمان حاضرة في الإعلام العالمي.

وذكر “الضباري” أن هناك تواصلا مستمرا مع أمانة الاتحاد الدولي للصحفيين في بروكسل لمتابعة ما يطرأ من مستجدات على احتياجات ومتطلبات هذه الاجتماعات التي ستشهد إجراء انتخابات لقيادة جديدة للاتحاد للسنوات الأربع القادمة يكمل من خلال الاتحاد مأويته الأولى.

وأشار أمين سر جمعية الصحفيين العمانية إلى أنه من خلال هذا الحراك اليومي للجان وفرق العمل نلحظ حرص الجميع وإصرارهم لتقديم صورة مشرفة لهذه الاستضافة، وأن يكون حدثا صحفيا استثنائيا يعبر عن قدرة سلطنة عمان في تنظيم مثل هذه الاحداث الدولية من خلال كل امكانياتها البشرية واللوجستية، متطلعين إلى استثمار تواجد أكثر من 350 صحفيا وإعلاميا من كافة أقطار العالم لإبراز مختلف المقومات الاقتصادية والسياحية والاستثمارية وكذلك الثقافية والتاريخية للسلطنة وأن يستفيد كافة الزملاء والزميلات الصحفيين والإعلاميين وكذلك طلاب الصحافة والإعلام في الجامعات والكليات من معظم الخبرات التي ستشارك في المؤتمر.

وأوضح أنه من المقرر تخصيص جلسات حوارية قارية على هامش المؤتمر لتبادل التجارب والخبرات في مجال الصحافة والإعلام.