بقيمة 20 مليون ريال.. بنك نزوى يمول مشروع شبكة للصرف الصحي بظفار

مسقط _ شؤون عمانية

تزامناً مع إحتفالات السلطنة بالعيد الوطني الخمسين، واستمراراً في دعم أهداف التطوير الاجتماعي والاقتصادي والبنية التحتية، وقّع بنك نزوى، البنك الإسلامي الرائد والأكثرثقة في السلطنة، إتفاقية تمويل مع الشركة الوطنية العمانية للهندسة والاستثمار(أونك) ش.م.ع.ع لتمويل مشروع شبكة الصرف الصحي في صحلنوت لشركة صلالة لخدمات الصرف الصحي ش.م.ع.م .

ويعتبر هذا المشروع ، الذي تبلغ قيمته 45 مليون ريال عماني، أحد المشاريع الرئيسية التي ستدعم التنمية الشاملة في محافظة ظفار، كما أنه يتوافق مع التوجه الوطني لتشجيع المزيد من إستثمارات القطاع الخاص في البنية التحتية للسلطنة.

يفخر بنك نزوى بدعمه لمشروع البنية التحتية الهامّ في صلالة من خلال توفير التمويل المتوافق مع الشريعة الإسلامية الذي يبلغ 20 مليون ريال عماني. وقد تم توقيع إتفاقية التمويل في المقرّ الرئيسي لبنك نزوى من قبل الشيخ خالد بن عبدالله الخليلي- رئيس مجلس إدارة البنك والشيخ أيمن بن أحمد الحوسني – رئيس مجلس إدارة الشركة الوطنية العمانية للهندسة والاستثمار بحضور كل من الفاضل/ خالد الكايد – الرئيس التنفيذي للبنك والدكتور راشد الغيلاني – الرئيس التنفيذي لشركة أونك بالإضافة إلى عدد من كبار موظفي الإدارة العليا للبنك ومن بينهم المديرالعام للشركات، ومساعد المدير العام ورئيس قسم الأعمال التجارية بظفار وغيرهم من كبار المسؤولين.

يعتبر هذا المشروع الأول من نوعه في السلطنة الذي يتم منحه على أساس الإنشاء والتشغيل والتحويل، وهو يمثل إنجازاً كبيراً للمشاركة بين القطاعين العام والخاص في مجال المشاريع الكبيرة للبنية التحتية في سلطنة عمان ، حيث يشتمل المشروع على إنشاء وتشغيل وتسليم شبكة الصرف الصحي في صحلنوت بصلالة. وهو يشمل الأعمال المتعلقة بأنابيب الصرف الصحي من حيث تحديث وتمديد ما يزيد عن 70 كيلومتراً من أنابيب الصرف التي تغطي المناطق السكانية الرئيسية إضافة إلى محطة الضخ الرئيسية الضرورية لإستيعاب تدفقات صحلنوت والمناطق المجاورة لها في المستقبل. أما فترة تنفيذ المشروع فهي 30 شهراً تليها فترة تشغيل وصيانة لمدة 15سنة. ومن المتوقع أن تشمل المرحلة الأولى من المشروع خدمة 5500 عقار مع توفير فرص عمل جديدة للمواطنين.

وتعتبر محافظة ظفار إحدى المناطق الهامة في خارطة المناطق التي يسهم فيها بنك نزوى بدعم مجموعة من الأنشطة الهادفة للتنمية الاقتصادية وذلك من خلال منتجاته وخدماته المصرفية المتوافقة مع الشريعة الإسلامية والتي تلبي متطلبات وإحتياجات الصناعات المختلفة ، ومن بينها مجالات صناعة الإسمنت، والإنشاءات، والأغذية (الأمن الغذائي)، وإدارة النفايات بالإضافة إلى قطاع التجزئة، حيث يعمل البنك على دعم هذه المشاريع من خلال فرعه بولاية صلالة والذي تم إفتتاحه في عام 2013.

وفي تعليق له حول هذه الاتفاقية، صرح الشيخ خالد بن عبدالله الخليلي – رئيس مجلس إدارة بنك نزوى بقوله: ” إننا في بنك نزوى نؤمن بمبدأ إستمرارية التميّز في تقديم المنتجات والخدمات المصرفية المتوافقة مع الشريعة الإسلامية والتي تأتي لترفد القطاع المصرفي المتطور في السلطنة. ولذا فإننا ملتزمون بالمساهمة بشكل فاعل في رفد إقتصاد البلاد المتنامي، ويأتي حضورنا في محافظة ظفار كجزء من مساهمة البنك في رفد الاقتصاد الوطني. وقد نجح بنك نزوى في تنفيذ العديد من المشاريع الهامة والحيوية في المنطقة عبر قطاعات شملت الإسمنت، الإنشاءات، مصنع اللحوم الحمراء (الأمن الغذائي)، جمع النفايات البلدية ( للمحافظة على البيئة) وغيرها الكثير. كما أن لدينا حضور قوي في مجال البيع بالتجزئة في المنطقة مع خدمات الفرع التشغيلية الكاملة. ومن خلال شراكات إستراتيجية كمثل هذه المشاريع، يحتل بنك نزوى مركزاً مرموقاً لقيادة نمو قطاع الصيرفة الإسلامية في السلطنة وترسيخ مكانته الريادية في هذا القطاع. وسوف يواصل البنك توسيع نطاق إمتيازات العملاء بشكل أساسي من خلال توطيد العلاقات مع العملاء، وتوفير المواهب والكفاءات والاحتفاظ بها، والاستثمار في المنتجات والخدمات المناسبة. كما أنه يسعى جاهداً ليكون الشريك المالي المفضل للمواطنين والشركات في السلطنة”.

يشتمل المشروع الذي تنفذه الشركة الوطنية العمانية للهندسة والاستثمار على إنشاء محطة رئيسية للضخ والتي سيتم تزويدها بجميع الخدمات المدنية والكهربائية والميكانيكية وأجهزة تحكم آلية، إضافة إلى الخدمات الأخرى الضرورية لإكمال المشروع. وسيتم تمديد شبكة قناة الألياف البصرية لحوالي 106 كم بأنابيب ذات قطر110ملم ( بقطر داخلي 25 ملم) ، و 81 كم أخرى من الأنابيب ذات قطر 25 ملم تربط بين محطة الضخ رقم 1 ومحطة الضخ رقم 2 بنظام ” أس أس دي سي سكادا”. بالإضافة إلى ذلك، سيتم إنشاء الطرق وبنية معبر للوادي مع إستكمال جميع الأعمال اللازمة. وسيكون المشروع بكامله خاضعاً لمسح الدوائر التلفزيونية المغلقة وتتبع الإبلاغ عند الإنتهاء من إنشاء شبكة الصرف الصحي. كما ستقوم الشركة بإنشاء جميع التوصيلات السكنية لعدد 1500 قطعة/ بناية حالية خلال فترة المشروع. وفي حالة وجود زيادة في عدد القطع المشغولة، ستقوم الشركة بإنشاء توصيلات إضافية للمنازل.

كما صرح الشيخ أيمن بن أحمد بن سلطان الحوسني – رئيس مجلس إدارة الشركة الوطنية العمانية للهندسة والاستثمار بقوله: ” إن اتفاقيات التمويل كمثل هذه لا تقتصر مساهمتها في دعم للحكومة في خفض تكاليف ونفقات التشغيل فحسب، بل يساعد أيضاً في تعزيز قدرة إنتاج الشركة. ومع التغطية الناجحة للمشروع من خلال التمويل الاستراتيجي بما يتماشى مع أهداف المشروع، فإننا متأكدون بأنه سيعمل على توفير بيئة صحية لمنطقة صحلنوت. وإلى جانب الفوائد الملموسة التي سيوفرها المشروع لهذا الجزء من صلالة ، فإنه سيوفر أيضاً فرص عمل جيدة، حالياً وعلى المدى الطويل.”

إن الشركة الوطنية العمانية للهندسة الاستثمار شركة راسخة في مجال الإنشاءات، وعمليات وصيانة مصانع معالجة المياه العادمة ولها خبرة واسعة في تمديد خطوط الأنابيب لتوصيلات المياه العادمة والتوصيلات المنزلية. يشتمل المشروع الذي تنفذه الشركة على إنشاء محطة الضخ الرئيسية، وإنشاء شبكة قنوات ألياف بصرية، وإنشاء معابر طرق ومسح دوائر تلفزيونية مغلقة. وبالإضافة إلى ذلك ، ستقوم الشركة بإنشاء توصيلات سكنية لعدد 1500 قطعة/ بناية حالية خلال فترة تنفيذ المشروع.

بنك نزوى هو البنك الإسلامي الأول والرائد في السلطنة، ويسعى باستمرار لتركيز جهوده بحيث يكون مساهماً هاماً في نمو الاقتصاد الوطني. وقد تم إنشاء وحدة الخدمات المصرفية للشركات بشكل استراتيجي لتلبي متطلبات العملاء في جميع أسواق السلطنة بحيث تشمل المؤسسات الصغيرة والمتوسطة ، والشركات متوسطة الحجم، والشركات الكبرى وتمويل المشاريع. كما أن جميع أقسام العمل في البنك مدعمة بمدخلات متخصصة قائمة على معرفة وخبرة متخصصين في الاستثمار والتمويل التجاري والخزينة والدعم لضمان توفير خدمات متوافقة مع الشريعة الإسلامية بطريقة قليلة التكلفة وودية للعملاء مع سهولة التسليم السريع في السوق الذي يتسم بالمنافسة. وقد تمكن قسم تمويل الشركات من إنجاز العديد من المعاملات الهامة في مجال التصنيع، والمرافق، والإنشاءات، والتجزئة، والضيافة، والطيران، واللوجستيات، والسياحة، والتعليم ، وإدارة النفايات ، والتعدين والمناجم، والقطاعات الطبية والغذاء. وبفضل الحلول المتوافقة مع الشريعة الإسلامية بنسبة 100%، تمكن بنك نزوى من اكتساب سمعة مرموقة في السوق بالنسبة للقطاعات السريعة التوسع مثل البنية التحتية والمرافق وذلك اعتماداً على فريق من الموظفين في البنك الذين يعملون بشكل وثيق مع العملاء لكي يوفروا لهم حلولاً مصرفية مصممة خصيصاً لتناسب متطلباتهم في جميع قطاعات الأعمال المتنوعة.