تعرّف على جهود صحية مسندم في مواجهة كوفيد 19

مسقط- شؤون عمانية

مع بداية تفشي فيروس كورونا (كوفيد19) بجمهورية الصين الشعبية اتخذت المديرية العامة للخدمات الصحية لمحافظة مسندم اجراءات احترازية ووقائية تمثلت في تقديم النشرات التوعوية الصادرة من وزارة الصحة عن هذا الفيروس وطرق انتشاره وطرق الوقاية منه.
ومع اعلانه وباء عالميا في نهاية فبراير 2020 شكلت المديرية فريق عمل لمتابعة الوضع الوبائي العالمي والمحلي، وعقد الفريق اجتماعات يومية لمناقشة مستجدات الفيروس والاجراءات الاحترازية، وعكف على تقديم المعلومات والارشادات العامة لأفراد المجتمع عن طريق إعداد برامج توعوية ومواد تثقيفية شملت المحاضرات والندوات والاستخدام الامثل للوحات الارشادية التابعة لبلدية خصب وكذلك استخدام منصات التواصل الاجتماعي لنشر الرسائل التوعوية والارشادية مع التأكيد على اخـذ المعلومات الصحيحة من مصادرها الموثوقة.
كذلك عقدت المديرية العامة للخدمات الصحية لمحافظة مسندم ممثلة في اللجنة الفرعية لإدارة الحالات الطارئة اجتماعات متعددة مع اللجنة الفرعية لقطاع الاستجابة الطبية والصحة العامة وقطاع الاغاثة والايواء بالمحافظة بهدف تعريف اعضاء اللجنة بالاجراءات المتخذة والادوار المنوطة بكل جهة وتحديد آلية العمل. وقامت المديرية أيضا بتشكيل فرق ميدانية لمراقبة القادمين عبر المنافذ المختلفة البرية والبحرية والجوية، حيث عملت الفرق على تطبيق نموذج الافصاح الذاتي المقدم من قبل المديرية العامة لمراقبة ومكافحة الامراض بوزارة الصحة وتم حصر القادمين من مختلف الدول وتم التعامل مع كل شخص على حدة. كما شرعت المديرية العامة للخدمات الصحية ممثلة بمستشفى خصب بتخصيص مدخل خاص لفرز الحالات وتقليل عملية اختلاط المرضى وتنظيم عملية الدخول للمؤسسة الصحية. كما تم تفعيل خط ساخن للتواصل مع ابناء المحافظة والرد على استفساراتهم.

خطط احترازية
وبالتزامن مع تطور الاوضاع المتعلقة بمكافحة انتشار جائحة كورونا (كوفيد 19) على المستويين الوطني والعالمي أشار مدير عام الخدمات الصحية لمحافظة مسندم أحمد بن محمد الوشاحي إلى أن المديرية أقرت عددا من الاجراءات الاحترازية والخطط العملية لتسيير القطاع الصحي خلال انتشار الجائحة عالميا ، بهدف التقليل من تأثيرها على تقديم الخدمة الطبية بالمؤسسات الصحية في المحافظة ورفع وتيرة الاستعداد العام للحيلولة دون تفشيها من خلال الرصد والترصد الفعال والمستمر في المجتمع وكذلك بالموانئ البحرية والجوية والمنافذ البرية.

تدريب العاملين الصحيين
وضمن إطار التدريب والتطوير الوظيفي قام فريق من المديرية العامة لمراقبة ومكافحة الامراض بوزارة الصحة بزيارة ميدانية لمحافظة مسندم وتم تدريب العاملين الصحيين كل في مجال اختصاصه على آلية التعامل مع الفيروس باتخاذ الاجراءات الوقائية المناسبة وتنظيم حلقات عمل متخصصة عن جائحة كورونا وإصدار نشرات خاصة للعاملين الصحيين للعمل عليها.

متابعة المعزولين صحيا
أما فيما يتعلق بالعزل الصحي المؤسسي والمنزلي فقد عكفت المديرية العامة للخدمات الصحية لمحافظة مسندم على المساهمة في توفير اماكن للعزل المؤسسي تتوفر فيها جميع الخدمات الاساسية التي يحتاجها المعزول، تم تسليمها لقطاع الاغاثة والايواء. كما تم تشكيل فرق عمل ميدانية من العاملين الصحيين للوقوف على الوضع الصحي للمعزولين ومراقبة الوظائف الحيوية لهم. وتبذل تلك الفرق بجميع المؤسسات الصحية جهودا كبيرة في التواصل المباشر مع المعزولين منزليا والاطمئنان على اوضاعهم الصحية وارشادهم في حالة الحاجة للذهاب الى المؤسسة الصحية.

تفعيل غرفة الطوارئ
ومع تواصل الأحداث والاجراءات الاحترازية التي اعلنتها اللجنة العليا المكلفة ببحث الية التعامل مع التطورات الناجمة عن انتشار فيروس كورونا ، وتنفيذا لتوجيهات اللجنة العليا فقد قامت المديرية العامة للخدمات الصحية لمحافظة مسندم بتفعيل غرفة الطوارئ على مدار الساعة وذلك للرد على الاستفسارات التي ترد من مركز ادارة الحالات الطارئة بالوزارة ومن المؤسسات الصحية بالمحافظة وكذلك لتكون حلقة وصل بين مختلف القطاعات العسكرية والمدنية.

الفحوصات المخبرية
ومنذ بداية الجائحة سهلت المديرية العامة للخدمات الصحية لمحافظة مسندم ممثلة بقسم ادارة الازمات والطوارئ ودائرة الشؤون الادارية عملية نقل العينات بين محافظة مسندم ومحافظة مسقط بالتعاون مع الجهات العسكرية ذات العلاقة بصورة دورية ومباشرة، كما تم توفير جهاز مخبري للكشف عن الفيروس بمستشفى خصب لإجراء الفحوصات المخبرية بالمحافظة.

الزيارات الميدانية للمؤسسات
قام المسؤولون بالمديرية بعدد من الزيارات الميدانية للمؤسسات الصحية والوقوف على احتياجاتها حيث تم توجيه المؤسسات بتخصيص مدخل خاص للمراجعين الذين لديهم اعراض مرض كوفيد 19 او التهابات تنفسية وفرزهم وتقديم الدعم المناسب لهم.