مواطنون لـ شؤون عمانية: الخطاب السامي لجلالة السلطان لامس احتياجات الوطن والمواطن (1)

صور- شؤون عمانية
تغطية: بدر البلوشي

 

استبشر اهالي وشباب ولاية صور  بالخطاب السامي لمولانا حضرة صاحب لجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم -حفظه الله ورعاه- بما تضمنه من محاور تلامس احتياجات الوطن والمواطن،  حيث حدد الخطاب مسارات العمل الوطني خلال الفترة المقبلة وياتي استكمالا للمسيرة المباركة الذي قادها  حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد -طيب الله ثراه- باني نهضة عمان الحديثة.
حيث ركز الخطاب على اهمية الاستماع الى الشباب وتلمس احتياجاتهم باعتبارهم ثروة الامم والشعوب وموردها الذي لا ينضب، كما أشار خطاب جلالته إلى استيعاب أكبر قدر ممكن من الشباب وتمكينهم في سوق العمل ومواكبة تطلعاتهم وضمان استقراهم لانهم هم من يرسمون رؤية عمان 2040.

IMG-20200225-WA0081

 
وقال ابراهيم بن عبدالرحمن البلوشي: لقد تضمن الخطاب السامي لمولانا حضرة صاحب  الجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم -حفظه الله ورعاه- جميع الاسس والمحاور التي تقوم وتبنى بها الدول وتسعد شعوبها، فجلالته -حفظه الله- بخطابه أثلج صدور الشعب العماني وأدخل الفرحة في قلوبهم ولاسيما فئة الشباب؛ لما تضمنه من النظر إلى متطلباتهم ومايسعون اليه من العمل جنبا الى جنب لنهضة عمان والحفاظ على تراثها ومقدراتها. واذا أتينا الى المستقبل فنجد انه الركيزة والنقطة المهمة لدى جلالته لما يمتلكه من نظرة ثاقبة وافق واسع حول ديمومة الأمن والسلام مع العالم الخارجي، وأيضا كان التركيز على اعادة الهيكلة الادارية للدولة لما يتماشى مع متطلبات ومنجزات الوطن والمواطنين ،والاستفادة من ذوي الخبرات كل في مجال عمله ،ولا يتأتى ذلك الا باللحمة والتكاتف والوقوف جنبا الى جنب وعمان ماضية بإذن الله نحو التقدم والرقي والنهضة بفضل الحكمة التى يمتلكها حكومتنا الرشيدة بقيادة صاحب الجلالة السلطان هيثم حفظه الله ورعاه.
 
 
وأضاف البلوشي: وأيضا تطرق الخطاب السامي إلى برنامج الثورة والنهضة الصناعية لما يمتاز هذا البرنامج من تطور ورقي للبلد واحتوائه  على اساليب وبرامج  حديثه  متطوره تواكب العصر و تستفيد منها الاجيال القادمه في المستقبل،  فربط صاحب الجلالة  البرنامج مع رؤيته المستقبلية 2040 والتي تتماشى مع متطلبات الحياة والعمل من اجلها. و نسأل الله تعالى  بأن يحفظ صاحب الجلالة  ويؤيده بحفظه ونصره .
IMG-20190929-WA0089
 
وقال ناصر بن يوسف الحرش السناني: إن الخطاب كان حافزا لنا من خلال تاكيد جلالته برعايته واهتمامة بالشباب من خلال الاهتمام بالتعليم وتوفير بيئة للشباب لابتكار والبحث العلمي؛ لان الدول أصبحت تهتم بالجانب التقني والابتكار  التي هي لفة العصر وان الشباب من يرسمون رؤية ٢٠٤٠ وعليه نؤكد لجلالته على المضى قدما بما يساهم في تقدم وتنمية السلطنة بمختلف المجالات التنموية .
 
IMG-20200225-WA0033
وقال عزان بن صالح لقد أكد جلالته –أعزه الله- في خطابه  بأن الانتقال بعمان إلى مستوى طموحات المواطنين وآمالهم في شتى المجالات، سيكون عنوان المرحلة القادمة، حيث قال جلالته حفظه الله ورعاه واضعين نصب أعيننا المصلحة العليا للوطن، مسخرين له كافة أسباب الدعم والتمكين، وإننا إذ نعاهد الله عز وجل على أن نكرس حياتنا من أجل عمان وأبناء عمان كي تستمر مسيرتها الضافرة ونهضتها المباركة، فإننا ندعوكم أن تعاهدوا الله على ذلك، ونحن لعلى يقين تام وثقة مطلقة بقدرتكم على التعامل مع مقتضيات هذه المرحلة والمراحل التي تليها بما يتطلبه الأمر من بصيرة نافذة وحكمة بالغة هذه الكلمات لاشك محفز للشباب لابتكار والاهتمام بالبحث العلمي وخلق وظائف لفئة  الشباب لجميع مستوياتهم ولا شك ان المسؤولية تقع على المدارس والجامعات والكليات ومراكز التدريب في تاهيل وتدريب الشباب وخلق فرص وظيفية حقيقية لهم.