رئيس “الصحفيين العمانية”: لا يوجد أي صحفي بالسجون ونحل القضايا في هدوء

رصد- شؤون عمانية

أكد الدكتور محمد بن مبارك العريمي، رئيس جمعية الصحفيين العمانية، أن سلطنة عمان لا يوجد بها كاتب ولا صحفي داخل السجون، موضحا أن الجمعية تبذل قصارى جهدها في القضايا التي تعرض لها بعض الصحفيين.

وأضاف خلال لقائه في برنامج “بلا قيود” على قناة بي بي سي، أن مجلس إدارة الجمعية استطاع حل الكثير من القضايا في هدوء، وأنه ليس من طبع الجمعية إصدار البيانات هنا وهناك.

وأشار “العريمي” إلى أن قانون المطبوعات والنشر الذي صدر في عام 1984 لا يصلح لهذه المرحلة التي تعيشها سلطنة عمان ولا يليق بمستواها.

وقال رئيس جمعية الصحفيين العمانية إن سلطنة عمان لم تعارض الوحدة الخليجية على الإطلاق، مؤكدا أن موقف السلطنة كان عدم الاستعداد للعملة الخليجية المشتركة أو الوحدة الخليجية وأن بعض الدول غير جاهزة لهذا الأمر.