ما هي المواصفات التي جعلت من “مسقط” ثالث أجمل مدينة في العالم؟!!

رصد ـ شؤون عمانية

صنفت العاصمة العمانية مسقط ثالث أجمل مدينة في العالم متقدمة على مدن مثل بودابست وباريس وأدنبره وغيرها من مدن العالم.
جاء هذا التصنيف من موقع “هاوس بيوتيفل” (housebeautiful) الشهير، وخرج به موقع الجزيرة الالكتروني في باب (السياحة والسفر) من خلال مقالة نوعية للكاتب محمد السناجلة الذي أشار فيه “مسقط-عُمان.. عناق البحر والرمل والتلال الشاهقات، المدينة التي غنّت لها الشمس وصفقت لها الجبال الباسقات.
مسقط هي المدينة التي فتنت الشعراء والأدباء فقالوا فيها أجمل القصائد، ولا عجب فهي واحدة من أجمل مدن الدنيا.
وتابع السناجلة: شواطئها الدافئة من أجمل شواطئ العالم، وهي غنية بالأسماك والثروة البحرية حيث يتقافز السمك حولك وأنت تسبح، أو يداعب قدميك الغارقتين في الماء وأنت تستلقي وادعا بين أحضان الموج الهادئ، وطيور النورس تحلق فوقك في سماء بيضاء صافية تعكس سحر المدينة البيضاء خلفك.. لا شيء في الدنيا أجمل من أن تترك جسدك يطفو فوق بحر مسقط والسمك حولك، والطيور تغني فوقك، والمدينة بتلالها وجبالها وجمالها تنتظرك في المساء.


مضيفًا السناجلة: تشتهر المدينة بتاريخها العريق الذي يبدو واضحا للعيان في متاحفها الكثيرة، ومن أبرزها المتحف الوطني العماني الذي يوثق ملامح التطور الحضاري للبلاد، إذ يضم أكثر من 6 آلاف قطعة أثرية تعكس تاريخ سلطنة عمان الموغل في القدم. وإذا زرت مسقط فلا بد أن تزور بعضا من أشهر القلاع في المنطقة مثل قلعتي الجلالي والميراني اللتين بناهما البرتغاليون، وقصر العلم الذي سكنه سلاطين عُمان القدماء، وأعاد بناءه السلطان قابوس.
مشيرًا السناجلة في مقالته : تمتلئ المدينة بالمناظر الطبيعية الخلابة، والحدائق والمتنزهات والعديد من الأماكن السياحية مثل نادي الغوص الذي يأخذ السياح في رحلات بحرية لاكتشاف جمال أعماق الشواطئ العمانية، فضلا عن الرمال الناعمة كخيوط الحرير التي تمتد على طول شاطئ القرم المعروف باسم “شاطئ الحب” كما تنتشر على شواطئ العذيبة والجصة وغيرها.