محمد بن عيسى البلوشي يكتب: الناموس لحفل الجناح العماني في اكسبو 2020 دبي

محمد بن عيسى البلوشي*

لم يكن يوم الأحد يوما عمانيا استثنائيا في معرض إكسبو ٢٠٢٠ دبي باحتفال العالم أجمع هنا في دبي بعيدنا الوطني الحادي والخمسين المجيد فحسب، بل كان يوما خاصا قلدت فيه إحتفاليتنا الوطنية العزيزة بناموس رعاية سيدي صاحب السمو السيد أسعد بن طارق بن تيمور نائب رئيس الوزراء لشؤون العلاقات والتعاون الدولي والممثل الخاص لجلالة السلطان لهذا الحفل بتكليفٍ سامٍ من مقام مولاي السلطان المعظم.

حقا جناح سلطنة عمان في إكسبو ٢٠٢٠ دبي هو جناح استثنائي بين أجنحة دول العالم في أضخم تجمع سكاني في العالم والذي يزيد عن ٢٠٠ جنسية يشاهدون هذا التنوع الحضاري ويتعايشون في سلام على أرض خصصت أن تجمع العالم.

إن إكسبو ليست هي مناسبة خصت بها منطقة جغرافية في هذا العالم الفسيح فحسب، بل هو حدث عالمي يهم جميع دول الخليج ومنطقة الشرق الأوسط، وينظم لاول مرة في منطقة الخليج العربي بعد أكثر من ١٥٠ عاما منذ انطلاقته، لما له من أبعاد عالمية واقتصادية وحضارية وإنسانية، فالسائح عبر دبي يستطيع الدخول إلى أي دولة خليجية عبر بوابة السياحة في المنطقة.

إننا نفتخر بوجود طاقات وطنية وقادة وشابة تقدم وجه سلطنة عمان المشرق والجميل في إكسبو ٢٠٢٠، وتعكس رؤيتنا المستقبلية نحو عمان ٢٠٤٠ ، تعمل بكل تفاني وحب من أجل أن تقدم صورة بلادي المفعمة بالحيوية والإنجاز.

إن ناموسنا المتفرد هو هذه اللحمة الوطنية والعمل بروح الفريق الواحد من أجل رفعة سلطنة عمان الغالية وتحقيق ما يطمح اليه أبناءه الاوفياء في ظل قيادتنا الحكيمة والرشيدة والعهد والنهضة المتجدده التي يقودها سيدي ومولاي حضرة صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم – حفظه الله ورعاه-.


*خبير إعلامي