“السعيدي”: انخفاض الإصابات والوفيات لا يعني التراخي في الالتزام بالإجراءات

العمانية – شؤون عمانية

أكد معالي الدكتور أحمد بن محمد السعيدي وزير الصحة أنّ انخفاض الإصابات والوفيات وتحسُّن المؤشرات الوبائية في السلطنة لا يعني أبدًا التراخي في الالتزام بالإجراءات الاحترازية، مُبينًا أنّ التطعيم ليس سوى أداة واحدة مع أهمية الالتزام بالإجراءات الاحترازية الأخرى.

وأشار في تصريح لوكالة الأنباء العُمانية إلى أنّ هذا الانخفاض يُعزى إلى عوامل عدة أهمها التزام المواطنين والمقيمين بالإجراءات الاحترازية والحملة الموسعة للتحصين ضد كوفيد ١٩ والتي وصلت فيها نسبة المُطعمين إلى مستويات مرتفعة وهي في ازدياد وتصاعد.

وشدد معاليه على أهمية مواصلة الالتزام بالإجراءات الاحترازية لافتًا إلى أنّ التراخي في الالتزام بهذه الإجراءات قد يؤدي إلى ارتفاع في زيادة الحالات، مشيرًا إلى أنّه في ذروة هذه الموجة من الوباء وصل عدد المنومين في غرفة العناية المركزة إلى ٥٣٨ مريضًا.