الاندبندنت البريطانية: كبح تفشي جدري القرود سيتحقق وبلوغ الهدف يتطلب بذل “كثير من العمل”

رصد- شؤون عمانية

نشرت صحيفة الاندبندنت البريطانية في حسابها على تويتر الناطق بالعربية أمس تقريرا صحفيا أعده كبير المراسلين سامويل لوفيت تحت عنوان /سنقضي على “جدري القرود” وإن استمر بالانتشار لفترة/ وأن السيطرة على تفشي المرض تقتضي بذل جهد كبير لأنه لن يختفي بين عشية وضحاها.

وأفاد التقرير إن الإجماع المتزايد بين أوساط الخبراء يقول إن تفشي مرض جدري القرود في المملكة المتحدة ربما يستمر أشهراً عدة، ويعتقد معظم الخبراء أن كبح تفشي العدوى سيتحقق في نهاية المطاف، وأن الوباء لن يسلك طريق “كوفيد- 19” عينه.

ولكن بلوغ هذا الهدف سيتطلب بذل “كثير من العمل”، كما يقول البروفيسور جون إدموندز، عالم الأوبئة في “كلية لندن للطب الوقائي والاستوائي”.

وفي تصريح لـ “اندبندنت” قال البروفيسور إدموندز إننا “لن نتخلص منه [جدري القرود] بين عشية وضحاها. سيلزم شهران من العمل الجاد فعلاً لتتبع الإصابات كافة والمخالطين، من ثم القضاء على الوباء”.

واشار التقرير أن الحالات التي رصدت حتى ليلة أمس في بريطاينا ، لا تتوافق بالضرورة مع الزمن الحقيقي لالتقاط العدوى.

وبيّن التقرير أن التحديثات اليومية للإصابات المرصودة حديثاً تعطي انطباعاً عن التفشي بأنه يخرج ببطء عن نطاق السيطرة، ولكن ليس هذا ما يحصل ببساطة، ومع ذلك، من الواضح أن جدري القرود قد زرع نفسه في السكان على نطاق واسع، وينتشر بين الشبكات الاجتماعية المترابطة جيداً.