32 C
مسقط
الأربعاء, يوليو 8, 2020

وفاء بنت سالم تكتب: يوميات ما تهم أحد (26).. شتاء وداع لـ 2019

وفاء بنت سالم عدوي العزيز لقد عدت إلى طنجة وهذه المرة لست برفقة أحد، كما أن الأماكن التي زرتها ونزلت بها تختلف . كانت البداية في مساء...

وفاء بنت سالم تكتب: يوميات ما تهم أحد (25).. ظل

وفاء بنت سالمعزيزي لم يسقط ظلي من المرآة، ولم يتدحرج من درجات سلم بيتنا القديم؛ كان يختبئ تحت الدرجات الاسمنتية العريضة تلك المساحة التي اتخذتها...

وفاء بنت سالم تكتب: يوميات ما تهم أحد(24).. توتر

وفاء بنت سالمعدوي العزيزكنتُ أكثر تفاؤلاً بالناس من حولي والعالم الذي يحوينا، لكن هذا التفاؤل جعلني أكثر برودًا وتخشبًا.. صرتُ أكتب وأتحدث عن أمورٍ لا...

وفاء بنت سالم تكتب: يوميات ما تهم أحد (23).. الرغبة بالرحيل

وفاء بنت سالم عزيزتي أ لا زالت المسرحية مستمرة، ولا زلت حتى الآن ذلك الفنان الماهر الذي يشد نظر المشاهدين إليه ليجعلهم أكثر فرحًا ورضا بأنفسهم،...

وفاء بنت سالم تكتب: يوميات ما تهم أحد (22).. خلوة نفس

وفاء بنت سالم عدوي العزيز لقد حدث ما كنت أتجاهله، وأرفض الرضوخ له . في البدء دعني أقول عبارة لكل من يطالب الآخرين بالصبر والابتسام والتظاهر بالقوة...

وفاء بنت سالم تكتب: يوميات ما تهم أحد (21).. لوحة

وفاء بنت سالمعزيزي لم يسقط ظلي من المرآة، ولم يتدحرج من درجات سلم بيتنا القديم؛ كان يختبئ تحت الدرجات الأسمنتية العريضة، تلك المساحة التي اتخذت...

وفاء بنت سالم تكتب: يوميات ما تهم أحد (20).. الجبل الأخضر

وفاء بنت سالموأنت تتنقل بين بساتين الفاكهة هنا ،تقطف محصول الرمان ، التين وما تصل إليه يديك وتوصلك إليه قدميك تُدرك ما صنعه بنا...

وفاء بنت سالم تكتب: يوميات ما تهم أحد (19).. الأشخرة

وفاء بنت سالمعدوي العزيز: لقد وعدتك بالكتابة لك عن يومي الذي قضيته في الاشخرة. بالمناسبة أسعدتني رسالتك التي حملت دهشتك من جولتي في الخبة ورغبتك في...

وفاء بنت سالم تكتب: يوميات ما تهم أحد (18)..عمق

وفاء بنت سالمعدوي العزيز كنتُ بحاجة ماسة لأن أكتب هذه الرسالة لك، ومع سوء كل شيء يحدث معي مؤخرًا قررت أن أخرج من عهدة التنمر...

وفاء بنت سالم تكتب: يوميات ما تهم أحد(17).. في ربوع الخبه

وفاء بنت سالمعدوي العزيز لم تكتب لي منذ أيام، وهذا أمر غريب ،إذ أني إعتدتُ شغبك في رسائلك لي ، ولكن أظن أن ذلك كان...